بث تجريبي

رئيس التحرير : عبدالحكم عبد ربه

رئيس التحرير : عبدالحكم عبد ربه

بعد 48 ساعة عمل طبيب ينام على البلاط

طباعة

الثلاثاء , 27 اغسطس 2019 - 05:21 مساءٍ

طبيب أمراض نساء شاب افترش بلاط المستشفى لينام في السادسة صباحا، عقب ساعات طويلة من التعب والإرهاق، والتقط أحد زملائه الصورة، وقام بنشرها على صفحته الشخصية، مؤكدا أن هدفه توضيح إلى أي مدى يجتهد الأطباء في عملهم على الرغم من اتهامهم الدائم بالتقصير من جانب الرأي العام والإعلام على حد وصفه. 

تم نشر الصورة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" مصحوبة بالتعليق التالي "دي صورة طبيب نسا يعمل بمستشفى جامعي من أوائل دفعته ووالده ووالدته أساتذة في نفس الجامعة نايم على البلاط 6 صباحا اللي هو يوم الجمعة أجازة وبيباشر عمله وآخر مرة أكل أو شرب كانت منذ أيام".

ومن جانبها أعادت الدكتورة منى مينا عضو مجلس الأطباء، رسالة لمهاجمي الأطباء، قائلة "لأهالينا المخنوقين من أوضاع الصحة في مصر، ولا يجدوا أمامهم غير شباب الاطباء الشقيانين في المستشفيات الحكومية، ليفرغوا فيهم كل طاقة الغضب و الإحباط من أوضاع الصحة الكارثية".

واستنكرت الدكتورة منى مينا، في بيان على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي، حال الإعلام أو غالبيته، الذي يقدم دائمًا الأطباء على أنهم سبب كارثة الصحة في مصر، بالحديث عن الأطباء المهملين و المفتريين والجزارين.

وتساءلت الدكتورة منى مينا عن الحق الدستوري في ميزانية الصحة التي لا تقل عن 3% من الناتج القومي، مطالبة بتنفيذه.

وأكدت الدكتورة منى مينا أن هذه الصورة توضح وضع شباب الأطباء المطحونين، الذين يعتدي عليهم في المستشفيات الحكومية، مرجعة سبب عدم ابتسامة الأطباء للمرضى، إنهاكهم في العمل المتواصل لمدة 24 أو 48 ساعة عمل متواصل.

وحذرت الدكتورة منى مينا من أن أغلب الأطباء وخصوصا الشباب حاليا، كل أملهم السفر خارج البلد.